وجه مُزرق

by Aja Silence
by Aja Silence

 

علقتِ الكلمات في حلقها وإختنقت.
هكذا كانت دائما تتخيل نهايتها..
هكذا، ستموت مختنقة بكلماتها العالقة
كانت الأحرف تخرج بإنسيابيّة كلما تشكّلت
ثم تهم بالخروج.. ولكنها لا تخرج
إزرقّ وجهها ولكن لم ينتبه لها أحد
تضخمّت أحشائها بالأحرف والكلمات
ولم ينتبه لها أحد
صرخت.. وكانت صرختها مدويّة
ولكن ظنّ الجميع بأنها.. أوه، لا شيء إنها بخير.
صمتت للأبد.
وكان وجهها ينتفخ في كل يوم
حجمها يزيد يوما تلو الأخر
فتيات المدينة ضحكنّ عليها..
شباب المدينة سخروا منها..
وجهٌ يزيد إزرقاقا كلما مرّت الأيام
إلى أن إسودّ
دخلت إلى غرفتها الصغيرة
وأخذت تكتبت
إمتلأت الغرفة بالورق المبعثر في كل إتجاه
ظنّت بأنها على وشك التنفّس
سقطت على أوراقها
وتقيأت الكلمات وأحشاءها.

نُشر بواسطة Amina Subaihi

أكتُب كل مايُثير دهشتي وإهتمامي هُنا في عالمي الخاص، الكثير من القصص والمواضيع والشعر أيضًا. لا تنسوا إبداء أرائكم لي عبر البريد الإلكتروني: aminqs.assubihi@gmail.com :)

4 آراء على “وجه مُزرق

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

<span>%d</span> مدونون معجبون بهذه: