شاعر البرتغال الحزين -فرناندو بيسوا-

فرناندو بيسوا.. الرجل البرتقالي الحزين. مابك؟ إنفصلت روحك عن جسدك. أمرتاحٌ الآن! أليس هذا ما أردته طِوال الـ 47 سنة؟ تمكّن منك ثنائي القُطب وأكلك تشمّع الكبد.. أغنّي قصائدك في أمسيات شعرية ينبذني الجميع، لا أحد يريد سماع الوحدة النحيب والبكاء لا أحد يريد قراءة الحزن الجميع يبحث عن الحُب يتركونني أغني وحيدة للجدران، وللكؤوسمتابعة قراءة “شاعر البرتغال الحزين -فرناندو بيسوا-“