أنا أيضا (3) -إلى الشاعرة آن ساكستون-

– أنا أيضا مثلك يا آن لا أحب اليأس ومللت المرساة التي تجرني الى الأسفل. أيها اليأس أنت لاتناسب وجهي ولا كتاباتي ولا فنجان الشاي الخاص بي. ولا وريقات النعناع التي تغطي الشرفة ولا أزهاري.. ولا صبّارتي البلاستيكيّة. * على حافة الوادي تقص آن شعرها بمقصٍ حديديّ وأنا من ورائها أتبع خطواتها بينما نسمع سويًامتابعة قراءة “أنا أيضا (3) -إلى الشاعرة آن ساكستون-“